مدرسه كفر الغاب ع بنين

مرحبا بكم فى منتداكم

موقع مدرسى


    شبكة و بحر

    شاطر
    avatar
    A7md 3zmy
    مشرف منتدى الاخبار

    عدد المساهمات : 706
    نقاط : 1076
    الموقع : في ذهنكـ>>!

    شبكة و بحر

    مُساهمة من طرف A7md 3zmy في الثلاثاء مايو 18, 2010 6:29 pm

    لعل أول ما يتبادر إلى الذهن عند ذكر الشبكة و البحر , هو شبكة الصيد الكبيرة , تلك المصنوعة من حبال ترمى فى البحر بهدف الحصول على صيد وفير. أما بالنسبة لذكر البحر فأول ما يتبادر إلى الذهن , هذا البحر المسكون بالأسرار , الذى يخبئ فى أعماقه آلاف الكنوز, والذى تحمل أمواجه حكايات أجيال وراء أجيال استمتعت بسحره, و آخرى شهدت غدره.لعله لن يكون آخرها طائرة أثيوبيا المنكوبة التى تركت فى نفوس اللبنانين جرحاً لن يندمل.
    ما أعنيه بالشبكة و البحر فى هذا المقال هو الشبكة العظيمة التى تحوى داخلها البحر, فيكون عليك فى هذه الحال أن تغوص فى الشبكة لتجد بحرك الذى تبحث عنه.
    إنها الشبكة العنكبوتية و بحر المعلومات.

    فبالرغم من أن الكثير من المثقفين و علماء الاجتماع, حين الحديث عن الوضع المتردى للقراءة والكتابة فى عالمنا الثالث المتخلف , يعزون سبب هذا التردى إلى اجتياح الإنترنت كل منزل و مقهى, بحيث أصبح للشباب ما يشغلهم عن الكتاب و الثقافة, إلا أن ذلك يوصف إلا سبباً من أبسط أسباب هذا التردى.لا بل لعله سبباً مجحفاً بحق شبكة وجدت لتسهيل نشر المعلومات لا بهدف طمس معالم الثقافة.
    ففى هذا الإنترنت تجد دائماً ما تبحث عنه... فإن كان هدفك التسلية ومضيعة الوقت والهذر مع الأصحاب , فسوف تجد ضالتك بالتأكيد.أما إن كنت من المهمومين بالثقافة فأيضاً سوف تجد بحراً هائلاً من المواقع التى أسسها مديروها فقط لخدمة الثقافة و المثقفين, وكل عشاق القراءة. كمثل المواقع التى تضع فى متناولك آلاف الكتب المهمة التى تستطيع أن تطالعها بأبسط الطرق, أو بلغة الكمبيوتر ( بكبسة زر ).
    بالإضافة إلى المنتديات الأدبية , و المدونات الجادة, مع المئات من الصحف و المجلات و الدوريات الثقافية, بالإضافة إلى ملايين الصفحات فى موضوعات لا تقل أهمية عن أنجح الكتب.

    إذن نخلص من هذا الموجز عن الإنترنت, إلىلا أن الخطأ هو فى الممارسة والاستخدام, لا فى وجود هذه الشبكة بحد ذاته فالمطلوب إذن توعية شاملة على استخدام الإنترنت و الكمبيوتر, و على كيفية الاستفادة منه, لتنمية العقول و المجتمعات.وتلك برأيى مهمة المناهج التربوية فى المقام الأول , ثم يليه دور التوعية على القراءة والتحصيل الثقافى الذى يجب أن تضعه الحكومات على رأس بنود جدول أعمالها.كل ذلك دون أن نهمل دور الأهل فى تربية الحس المعرفى عند أولادهم و نحن بدورنا نفعل بقدر ما هو متاح لنا فى نشر العلوم بمختلف مشتقاتها فى موقعنا موقع مدرسة كفر الغاب الإعدادى بنين فتجد منتدى الأدب و الإعجاز العلمى و الحديث و الأزياء و الموضة و مواهب الطلبة و أعمالهم و غيرها من النشاطات الرائعة التى تجعل منا من أحد وسائل العلم التى تكاد أن تبدأ مشوارها نحو التقدم و التنمية و الأفضل بكل معنى الكلمة و فى أمان الله مع مقالة جديدة و قضية آخرى نناقشها معاً .

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 3:33 pm